تهدف هذه المدونة للتعريف بإنتاج وحدة البحوث والتطوير بشركة ميديا إنترناشيونال.. أحد بيوت الخبرة العربية في مجال الإعلام الجديد..

السبت، 5 ديسمبر، 2009

بناء السمعة للمحتوى عبر أدوات النيوميديا ..تيار جديد للعلاقات العامة في 2010...(1)

سالي فالكاو - ترجمة: حسين فاروق

إذا كنت تبحث عن شواهد أكيدة على أن بعض الشركات تركز إلى التواصل المباشر مع المستهلكين الحاليين والمرتقبين مع المحتوى الموجود في مواقع السوشيال ميديا.، فان استطلاع 2009 عن التسويق الإعلامي ومعاييره لديها تلك البيانات.
فاستخدام وسائل الإعلام الجديدة للاتصال المباشر مع الجمهور ولقياس قيمة استجابتهم وتفاعلهم، هو اتجاه يزداد ويتقدم يوما بعد يوم، فالشركات الآن تتخلى عن المنابر الإعلامية التقليدية لصالح بناء السمعة الخاصة بها ومحتواها باستخدام أدوات الإعلام الاجتماعي.




وقد أكد مركز فورست للأبحاث في عام 2002 على النجاح أون لاين كان يقتصر فقط على المحتوى، ولكن ثمة أمور أخرى من الممكن الاستفادة منها أون لاين وهي بناء السمعة.
فالذي تغير اليوم عن الماضي هو بروز أهمية معرفة أين يمكن أن نجد المحتوى والكيفية التي يتم استهلاك المحتوى به.
فالمسوقين على وعي بفعالية وتأثير بناء العلاقات والثقة مع المحتوى منذ فترة طويلة، ويقول جوردون بلوتكسي، مدير التسويق والبحوث بشركة كينج فيش، أن عدد كبير من المسوقين بدءوا يتخلوا عن وسائل الإعلام القديمة وأيضا الدعاية التقليدية لصالح أدوات الإعلام الاجتماعي.
وفي استطلاع أجرته مؤسسة كينج فيس في عام 2009 عن وسائل الإعلام والتسويق كانت نتائج الاستطلاع كالآتي:
86 ٪ من الشركات محل الدراسة تنشئ أو تخطط لإنشاء محتوى لعملائها في السنوات المقبلة.
81% يعتقدون أن حملات بناء السمعة يمكن أن تنشئ محتوى معلوماتي غزير من خلال الحملات الإعلامية
74% من المبحوثين مالوا إلى التأكيد على أن المحتوى المبني من خلال وسائل إعلام هو أكثر فعالية لتوليد عوائد استثمارية وتسويقية.
70% ينفقوا المزيد خلال الآونة الأخيرة للوصول إلى العملاء بطريقة مباشر من خلال بناء السمعة عبر المحتوى وذلك أكثر من إنفاقهم في السنين الماضية.
الخلاصة أن على الشركات والمؤسسات الإعلامية خلق مزيد من المحتوى وبناء سمعته عبر وسائل الإعلام الاجتماعي، وهذا المحتوى أيضا يمكن أن يكون له مكانه الخاص على شبكة الانترنت، فالصحفيون والمدونون وزوار المواقع يريدون طريقة سهلة لإيجاد ومشاركة محتواك الالكتروني عبر أدوات السوشيال ميديا.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) Sally Falkow, Branded Content In New Media – the PR Trend for 2010, 14 October 2009, available at http://www.proactivereport.com/c/uncategorized/branded-content-in-new-media-%E2%80%93-the-pr-trend-for-2010.

ليست هناك تعليقات: